السفير الصادق المقلى يكتب.٠هل العالم مقبل على حرب ثالثة في ثوب اقتصادى٠٠

 

الخرطوم ..ناس برس

 

لعل اهم المستجدات على صعيد الحرب فى أوكرانيا تهديد بوتين لألمانيا التى غادرت احدى اهم محرمات سياستها الخارجية بتخصيص مائة مليار يورو لدعم قدراتها العسكرية و تقديم دعم عسكري لأوكرانيا ٠٠من جهة و القرار المفاجئ مساء أمس للرئيس الأميركي بايدن ضمن خطابه السنوي الأول المعروفة بحالة الإتحاد Stste of the Union و الذى قرر فيه فرض حظر جوى على كل الطائرات الروسية من بعد تردد، اسوف بحلفائه في أوربا ٠٠و المستجد الثالثة عودة طرفي النزاع الى طاولة المحادثات فى جولة ثانية ٠٠٠
صحيح روسيا ستبحث عن البدائل و سد الثغرات التي ربما تخفف الضغوط الاقتصادية الناتجة عن العقوبات الاقتصادية٠٠٠٠٠
٠٠خاطب بوتين الألمان قائلا٠٠٠٠سجلوا هذه هى المرة الثانية التي يراد لسلاحكم ضرب الروس ٠٠٠٠و لعله تحذير قوى تذكيرا لألمانيا بهزيمتها و بماضيها النازى ٠٠ وزير خارجية بريطانيا طالب بطرد روسيا من مجلس الأمن الدولي الامر الذى حدا باحد المعلقين الروس ان يقول٠٠٠لن تجدوا عالما تعيشون فيه بدون روسيا ٠
لكن مهما هدد بوتين المانيا ٠٠اولا هى لم تعد ألمانيا النازية ٠٠فقد جرت كثير من مياه العلاقات الدولية تحت الجسر فى اعقاب نهاية الحرب العالمية الثانية، و هزيمة المانيا ٠٠المانيا ٠٠المانيا اليوم أصبحت المارد الأوروبي الاول و أكبر قوة اقتصادية فى أوربا ٠ثانيا المانيا اليوم هى من اقوى أعضاء الناتو عسكريا و ان هناك حلف ثنائي شبه سيامى ، نشأ بين ألمانيا وفرنسا منذ عهد الرئيس الراحل فرانسوا ميتران، فضلاً عن أن اعداء الأمس اضحوا حلفاء اليوم و اعنى بذلك تركيا و اليابان و ألمانيا فهم اليوم اعضاء في الناتو ٠٠
و اعتقد ان تلويح بوتين بوصع قوة الردع النووى مجرد فقاعات ترويعية في الهواء، فإشهار هذا السلاح هو الذى شكل ردعا امام اى محاولة او حديث او اندلاع لحرب عالمية ثالثة ٠٠و هذا المهدد النووى هو الذى حدا بالقوتين الأعظم طيلة الحرب الباردة ان يتفادا المواجهات المباشرة،، و ان يخوضا حروبا بالوكالة By Proxy في عدد من بؤر النزاع فى العالم…حيث كان العالم الثالث مسرحا لتسابق النفوذ ببن الشرق و الغرب ٠٠ما عدا حروب قليلة كحرب السويس و الفوكلاند و ربيع براغ و اجتياح الروس لبودابست٠٠و الحرب الفيتنامية، و الغزو السوفيتي لأفغانستان و الغزو الأمريكي لبورما٠٠

و لعل قرار بوتين بوضع قوة الردع النووية على اهبة الاستعداد قد جاء مباشرة بعد ابعاد الغرب لروسيا من نظام سويفت الذى يهدد بانهيار الاقتصاد الروسي ٠٠و كما ذكرنا آنفا فقد هدد الغرب بسلاح سويفت في عام ٢٠١٤ عندم اجتاحت روسيا شبه جزيرة القرم و وصف يومها بوتين هذه الخطوة بمثابة اعلان حرب و قد عدل وقتها الغرب عن اتخاذ هذه الخطوة التى اقدم عليه حاليا على اثر الغزو الروسى لأوكرانيا ٠٠
و بخلاف ما ذهب اليه من قول بعض المراقبين، لا أعتقد بدخول قوى إقليمية أخرى في المنطقة فى الحرب بجانب روسيا، و على راسها الصين التي هى الشريك التجاري الأول لأمريكا و ربما لا يتعدى موقفها محطة عدم ادانة روسيا و التعاطف معها في المحافل الدولية و المناشدة بحل الأزمة بالحوار و الطرق الدبلوماسية ٠٠
ربما لا نجد مبررا مثلا لحرمان روسيا من منافسات كأس العالم المقبلة ٠٠و هى خطوة ستزيد من إعداد المناوئين لبوتين فى بلاده٠٠اذا ان مبلغ علمى لا يحق للفيفا معاقبة الدول الا فى حالة تدخلها في الشأن الرياضى الداخلي ٠٠٠فما حدث حقيقة ارى انه انعكاس لحالة هستيرية يعيشها الغرب من جراء الغزو الروسى لأوكرانيا ٠٠بالطبع فان أوكرانيا ليست عضوا في الناتو و لا الاتحاد الأوروبي و لذلك لم يبقى لديهم من خيار سوى تعزيز قدرات الناتو في المنطقة، تزويد أوكرانيا لأسلحة قتالية و مساعدات إقتصادية و انسانية٠٠و تطويق روسيا اقتصاديا و عزلتها جويا و مصرفيا و ثقافيا و رياضيا و بحريا بحظر سفنها فى بعض الممرات البحرية٠٠٠٠حتى مهرجان كان السينمائي حرمت منه و من كأس العالم و المنافسات على مستوى الأندية و المنتخبات بما فى ذلك أيضا التنس و الكرة الطائرة، بل حتى رياضة التزلج
و لعل اكبر ضربة جاءت من بايدن بحظر الطيران الروسي كله فى الأجواء الأمريكية، بعد ان كان مترددا خلال اليومين الماضيين اسوة بحلفائه في اوربا، و إصدار بايدن لعقوبات مؤذية على أثرياء روسيا و وعد بسد النقص في عجز إمدادات النفط بضخ ٦٠ مليون برميل من احتاطى النفط فى امريكا و حلفائها قابلة للزيادة
اعتقد ان آثار العقوبات الاقتصادية بدا يشعر بها المواطن الروسى ٠٠حيث ارتصت الصفوف امام البنوك لسحب النقود و تدنى سعر الصرف للروبى بأكثر من ٣٠ فى المائة و زاد البنك المركزي سعر الفائدة من ٩و نصف الى ٢٠ فى المائة ٠٠و لعل ذلك ما حدا بوتين ابطاء تقدم آليته العسكرية فى اتجاه العاصمة كييف، و لم يحدث سوى قصف منشآت قليلة من بينها مبنى التلفزيون ٠٠٠و ايضا ربما يعشم فى ان يتمخض عن الجولة الثانية من المفاوضات المزمعة مساء اليوم الأربعاء بين الطرفين ٠٠ تقدم يصب فى اتجاه وضع حد الاقتتال ٠٠

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط