بجنيف ..وزير العدل يدعو لانهاء ولاية الخبير المستقل يوكد إلتزام السودان بالإنتقال السلمي

 

الخرطوم ..ناس برس

في إطار لقاءاته الجانبية التقي  وزير العدل المكلف محمد سعيد الحلو رئيس وفد السودان المشارك في اعمال الدورة (50) لمجلس حقوق الإنسان بسفراء المجموعتين الأفريقية و العربية.

و تناول اللقاء أوضاع حقوق الإنسان في السودان و وقف الحرب و بناء سلام عادل و شامل و مستدام يتماشي مع إتفاق جوبا للسلام ، كما اكد  إلتزام السودان بالإنتقال السياسي السلمي وصولا إلي إنتخابات حرة و نزيهة بنهاية الفترة الإنتقالية

و قال ان الحكومة ملتزمة بإنهاء النزاعات و نبذ جميع اشكال العنف و تنفيذ مبدا المساءلة و إنهاء الإفلات من العقاب و تشكيل قوات مشتركة لحماية المدنيين في دارفور و تشجيع المصالحات القبلية و تشجيع التعايش السلمي و تامين العودة السلمية للنازحين داخليا و اللاجئين في المناطق المتضررة من الحرب.

و أشار  إلى إنطلاق الحوار السودانى-السودانى برعاية مشتركة من الآلية الثلاثية المكونة من الإتحاد الإفريقي و الامم المتحدة و الإيقاد بمشاركة معظم القوى السياسية من اجل الوصول إلى تسوية سياسية تعيد مسار الإنتقال الديمقراطي

مشيرا إلى تعاون السودان مع الخبير اداما ديانق في الزيارتين اللتين قام بهما للسودان و تنفيذ توصياته و ابزرها رفع حالة الطوارئ وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين لتهيئة الأجواء لإنطلاق الحوار السياسي بين كافة القوى السياسية في السودان ، و قد رحب الخبير بتلك القرارات.
و تطرق إلي الوضع السياسي في السودان الذي تاثر بعوامل مختلفة بما في ذلك الأزمة السياسية و التغير المناخي و جائحة كوفيد 19 و وقف المساعدات الخارجية من قبل المانحين من الدول و الهيئات الدولية مما ينذر بعواقب وخيمة علي البلاد

داعيا جميع الدول الشقيقة و الصديقة إلى إتخاذ موقف حازم لمنع إستغلال الوضع السياسي الراهن لتحقيق أهداف و اجندة ذات ابعاد سياسية تتعارض مع مبادئ مجلس حقوق الإنسان القائمة علي منع التسييس كما دعا إلى إنهاء ولاية الخبير في ظل وجود المكتب القطرى كامل الولاية.

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط