الدقير : لا عودة للشراكة السابقة و لسنا بصدد أي اتفاق ثنائي

الدقير : لا عودة للشراكة السابقة و لسنا بصدد أي اتفاق ثنائي

رصد  /ناس برس

الدقير : لا عودة للشراكة السابقة وجوهر ما نطرحه هو أن يتم النأي بالمؤسسة العسكرية عن الحكم و السياسة

أكد المهندس عمر يوسف الدقير رئيس حزب المؤتمر السوداني علي عدد من النقاط المهمة وذلك خلال استضافته على قناة العربية( الحدث )حيث جاء في اللقاء :-
” نحن رفضنا المشاركة في حوار الأربعاء الماضي لانه لم يحسن توصيف الصراع ، ويخلط حابل المؤيدين للانقلاب بوابل المعارضين له ”
واوضح ان ” ما قاله البرهان حول اتفاق ثنائي ، نحن أصلا ً لسنا بصدد أي اتفاق ثنائي ، نحن بصدد تقديم حل شامل لهذه الأزمة السياسية ، والحل هذا يجب ان يفضي الى توافق كل قوى الثورة والقوى المؤمنة بالتحول المدني الديمقراطي ، وأساسه هو إنهاء الانقلاب واستئناف المرحلة القادمة بسلطة مدنية كاملة ، وان تخرج المؤسسة العسكرية من معادلة الحكم والسياسة ”
وقال ” لاعودة للشراكة السابقة ، جوهر ما نطرحة هو ان يتم النأي بالمؤسسة العسكرية عن الحكم والسياسة ”
” للبدء في اي عملية سياسية نرى انه يجب وقف العنف ضد المواكب السلمية والمدنيين في دارفور ، اخلاء السجون من المعتقلين السياسيين و ايقاف القرارات التي تهدف لإعادة تمكين عناصر النظام المباد ”

 

وقال ان ما تم بيننا وبعض ممثلي السلطة الانقلابية هو اجتماع محدد له رسالة محددة تقول ان العملية السياسية لكي تبدأ يجب ان توفر لها إجراءات تهيئة المناخ، ويجب ان تكون تحت عنوان إنهاء الانقلاب واسترداد مسار التحول المدني الديمقراطي بسلطة مدنية كاملة، والنأي بالمؤسسة العسكرية عن شؤون الحكم والسياسية ”

 

 

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط