منظمة البديل الثالث .. الدم السودانى واحد و غالى

 

الخرطوم ..ناس برس

 

_اصدرت منظمة البديل الثالث للتنمية المستدامة  بيانا  وصفت فيه  الأحداث القبلية التى تتم بولاية النيل الأزرق   بالمؤسفهحيث  راح ضحيتها نفر كريم من مواطني الولاية

و عبرت المنظمة عن عظيم  تعازيها و مقاساتها  لأسر الضحايا ، مو تنمت  الشفاء العاجل للجرحي والمصابين

،و دعت المنظمة الأجهزة المختصة لبسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون وتأمين وحماية المدنيين ،

كما ندعت الأطراف المتخاصمة إلى الاحتكام لصوت العقل والتسامى فوق الجراح لأجل مصلحة الجميع واستباب الأمن والاستقرار واستمرار مسيرة التعايش السلمي التي كان إنموذجاً يُحتذي بها في هذه الولاية، كما ندعوا الأجهزة المختصة لمعالجة المشكلة بشكل جذري.
و قالت المنظمة فى بيانها الذى حصلت (ناس برس )على نسخة منه   إن الدم السوداني واحد وغالي في كل شبر من ربوع وطننا الحبيب، ولنجعل من هذه الأيام المباركة فرصة لمراجعة الذات وتعزيز حرمة الدماء امتثالاً لأمر الله والرجوع إلى الحق والتمسك بالتعايش السلمي.

طالب البيات شباب الولاية للاحتكام  لصوت العقل والمنطق الذي يبرهن ويقطع بما لا يدع مجالاً للشك بإن هدر الدماء وإزهاق الأرواح التى حرمها ديننا الحنيف تترتب عليها انعكاسات سالبة وعلى ضوءها يؤتم أطفال وترمل نساء بلا ذنب وتحرق منازل وتفقد ممتلكات وتضيع سبل العيش الكريم ليصبح اللجوء والنزوح هو الخيار الأدهي والأمر ، فالتحرصو على العيش في توادد ووئام وأمان واستقرار وسلام، فالوطن يسع الجميع.

و ناشدت المنظمة ممثلي المنظمات المحلية والاقليمية والدولية بالتحرك العاجل والفوري لمد يد العون وتقديم المساعدات الإنسانية اللازمة من مواد غذائية و أدوية علاجية وعيادات المتحركة وملابس وخيام للمواطنين في المناطق التى تأثرت بالأحداث الأخيرة المؤسفه بولاية النيل الأزرق.

*مواطني بقيةووجه اً ووجه البيان الدعوة للكل للمشاركة في تقديم يد العون والمساعدة للمتأثرين وتزكروا جميعاً “ما نقص مال من صدقة، وان الصدقة تطفى غضب الرب” ، ونتطلع لتسيير قوافل تشمل أغذية و أطعمة وملابس ومستلزمات طبية وصحية.

_

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط