الامين العام لصندوق رعاية الطلاب بسنار ..تراكم الدفعات اكبر مشاكلنا ،و حريصون على الاستقرار الاكاديمى للطلاب

 

والي سنار يجدد حرص ولايته على إستقرار الطلاب

الخرطوم .سنار  ..ناس .برس

جدد والي ولاية سنار المكلف د. العالم إبراهيم النور حرص ولايته على إستقرار الطلاب والعمل مع الصندوق القومي لرعاية الطلاب لحل كافة المشاكل الخدمية التي تواجههم إلى حين تخرجهم لإحداث التغيير المنشود نحو الأفضل

وقال العالم نحن مع الصندوق بكل إمكانيات الولاية لأداء دوره المتعاظم وتقديم أجود مالديه للطلاب جاء ذلك لدى لقائه صباح اليوم بوفد الصندوق القومي لرعاية برئاسة أمينه العام بروفيسور عصام عباس بابكر كرار الذي يزور ولاية سنار في ختام الجولة الثانية من طوافه للولايات بغرض الوقوف ميدانياً على أحوال الطلاب والبيئة السكنية بالمجمعات بالإضافة لتفعيل الشراكات مع الحكومات الولائية وأجهزتها ذات الصلة بالصندوق.
و  حيا الأمين العام للصندوق القومي لرعاية الطلاب بروفيسور عصام عباس بابكر كرار وقفة حكومة ولاية سنار مع إدارة الصندوق بالولاية لتهيئة الأجواء الملائمة للسكن رغم الظروف الإقتصادية والسياسية والصحية التي أدت إلى تعليق الدراسة بالجامعات مما نتج عنه تراكم الدفعات الذي خلق أكبر أزمة تعاني منها مدن ومجمعات الصندوق على مستوى السودان ألا وهي الفجوة السكنية

وأضاف عباس نحن في هذه الزيارة نتلمس المشاكل ونضع لها الحلول العاجلة والآجلة حتى لا يتأثر الإستقرار الأكاديمي للطلاب شاكراً اللجان الأمنية على مستوى ولايات السودان بمحلياته المختلفة على مايقدمونه من دعم ومؤازرة للصندوق وأشار إلى أن والي الولاية هو الراعي الأول للصندوق والطلاب بولايته ورئيس مجلس أمناء الصندوق لذا نجد الولاة دوماً يتفهمون دور الصندوق والثغرة التي يقف على حراستها.
وعلى ذات الصعيد وفي سبيل توطيد العلاقة مع مؤسسات وأجهزة الحكومة بولاية سنار إلتقى الأمين العام والوفد المرافق له من الأمانة العامة وصندوق الولاية بأمين ديوان الزكاة بالولاية ا. آدم بشر إبراهيم وإدارات الديوان ذات الإرتباط بخدمات الطلاب وقال آمين ديوان الزكاة آدم بشر لن نترك راية الصندوق تسقط ونحن نتفرج عليه مشيراً إلى تنسيقهم العالي مع صندوق رعاية الطلاب بالولاية مما أدى إلى سهولة إنسياب الخدمات التي يتشارك فيها الديوان مع الصندوق لأجل الطلاب كالكفالة والوجبة ودعم العلاج والمعسرين من الطلاب رغم التعثر الذي إعتري هذه الخدمات في الفترة السابقة لتردي الأوضاع الإقتصادية الذي أثر على موارد الديوان.
كما اجتمع وفد الأمانة ايضاَ بإدارة التأمين الصحي بالولاية حيث أكد مدير التأمين الصحي بولاية سنار د. أحمد محمد حسين تعاونهم التام مع الصندوق وأعلن حسين عن تبرعه لداخليات ولاية سنار بشنطة إسعافات أولية لكل داخلية مع تفعيل الوحدات الصحية المتوقفة ورفدها بالكوادر الصحية مضيفاً أن التأمين الصحي لم يتعامل مع الطلاب كشرائح المجتمع الأخرى رغم إنتهاء صلاحية بطاقات التأمين الصحي وعدم سدادهم لرسوم الخدمات الصحية.
فيما دفع الصندوق القومي لرعاية الطلاب عبر امينه العام بروفيسور عصام عباس بابكر كرار بمقترح توقيع برتكولات مشتركة بين صندوق الولاية ومؤسستي ديوان الزكاة والتأمين الصحي بالولاية شاكراَ المؤسستين على وقفاتهم المشهودة مع الصندوق وعلى وجه أدق مع شريحة الطلاب التي يرعاها الصندوق.

امين الصندوق بولاية سنار الأستاذ محمد طاهر أبوسبيب قال عاجزون عن الشكر لد. العالم والي ولاية سنار المكلف وأعضاء حكومته ومؤسسات الولاية المختلفة ونخص منها الأمنية والزكاة والتأمين الصحي تلك المؤسسات التي لم نطرق بابها إلا ووجدناها حاضرة معنا في الميدان بكل ماتملك.

مما يجدر ذكره أن الأمين العام والوفد المرافق له من الأمانة العامة والولاية قاموا بزيارات ميدانية لداخلية رفيدة للطالبات بمدينة سنجة وداخلية الزهراء بأبوحجار وقدماً دعماَ مالياَ لطالبات الزهراء ولطلاب داخلية مصعب بن عمير بأبو حجار ووجه بإجراء الصيانات السريعة العاجلة لداخلية رفيدة والعمل على تعلية أرضية السور والشروع في صيانة دورات المياه والمغاسل إلى جانب تبرعه بوحدتي تكييف للداخلية كما تفقد الوفد مدينة أبوحجار الجامعية للطالبات تحت التشييد وسيشهد مساء اليوم الليلة الثقافية المُقامة على شرف الزيارة بمدينة سنار.

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط