زكاة القضارف تدشن نفرة عطاء الاحسان الثانية بتكلفة بلغت (1,4) تريليون جنيه

الخرطوم: ناس برس

دشن والي القضارق المكلف محمد عبدالرحمن محجوب، اليوم الإثنين، انطلاقة فعاليات نفرة عطاء الاحسان الثانية، لديوان الزكاة بولاية القضارف، بحضور دافعي الزكاة وممثلي الأجهزة الرسمية والشعبية والإعلام، وتشمل النفرة توزيع مشروعات إنتاجية لأكثر من (38,000) ألف مستفيد من مختلف القطاعات المجتمعية، بتكلفة بلغت (1,4) تريليون جنيه.

وثمن والي القضارف المكلف الجهود الكبيرة التي ظل يطلع بها ديوان الزكاة، في معالجة قضايا الفقر، ومحاصرة ارتدادته المجتمعية السالبة، التي ألقت بثقلها على الشرائح الضعيفة ومحدودي الدخل من المجتمع، وأشاد الوالي بالدور المتعاظم لديوان الزكاة في دعم قطاعات الصحة والتعليم ومشروعات المياه بالمحليات.

وامتدح الوالي الشراكة الذكية بين إدارة ديوان الزكاة والقطاع المصرفي في مجال تمويل المشروعات الإنتاجية، وأعرب عن أمله في تطوير الشراكة مع القطاع المصرفي ليرتفع التمويل المصرفي إلى 50% في النفرة القادمة، وطالب والي القضارف ديوان الزكاة بالدخول في مشروعات صناعية ذات عوائد مادية كبيرة، تتناسب مع الواقع الاقتصادي بالولاية، وداعا للتركيز على مشروعات الصناعات التحويلية في مجال الإنتاج الحيواني والزراعي الذي يلبي حاجة الشرائح الفقيرة، لإخراجها من دائرة الكفاف والعوز، إلى رحاب الكفاية والإنتاج، ووجه الوالي بضرورة الاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة، والأرامل ومصابي ثورة ديسمبر المجيدة، لكونها من أهم الشرائح التي تستحق الدعم والإسناد.

وأشار والي القضارف إلى سياسات حكومته في تبني استراتجية توطين العلاج وخدمات التشخيص بالولاية للحد من الانفاق على السفر خارج الولاية، منوهاً في هذا الخصوص لتكوين مكتب للعلاج الموحد بالشراكة بين وزارة المالية وديوان الزكاة والتأمين الصحي لتخفيف الضغط على المواطنين.

وكشف الوالي رئيس مجلس أمناء الزكاة بالولاية عن منح المحليات سلطة النظر في ملفات الإعسار في حدود (مليون) جنيه، من جانبه أشاد الأمين العام الاتحادي لديوان الزكاة، ابراهيم موسى عيسى بالدعم الكبير الذي ظل يقدمه ديوان الزكاة في مشروعات الصحة والتعليم والمياه ودرء الكوارث الطبيعية، ودعا لضرورة المحافظة على الأداء المتميز للزكاة بالقضارف، وقال إنها شكلت تجربة راسخة متطورة في الجودة والشمول والمبادرات.

بدوره أثنى أمين ديوان الزكاة بولاية القضارف، بشير محمد عمر، بالمكلفين من المزارعين والتجار والرعاة وأصحاب الأعمال في الوفاء باستحقاقات الزكاة،  وشكر شركاء الديوان بالبنوك والمصارف.

وأوضح أمين الزكاة بالقضارف، إن الربط المقدر للعام الحالي من الجباية (20) مليار جنيه، وإن ما تحقق حتى الربع الثالث بلغ (13) مليار جنيه، بنسبة أداء بلغت 62%من الربط المحدد، وذكر أمين الزكاة بالقضارف، أن نفرة عطاء الاحسان شملت مشروعات فردية وزراعية بمنطقة الفشقة بالشريط الحدودي وحيازات صغيرة بمناطق مختلفة، إضافة إلى اطلاق سراح عدد من نزلاء السجون وتوزيع الحقيبة المدرسية، بجانب مشروعات المياه.

وقال بشير، إن أكثر من (4,646) استفادوا من المشروعات الإنتاجية، وأن (2750) استفادوا من بند الغارمين وتم اطلاق سراحهم من السجون، وأشار بشير إلى أن مشروعات الدعم للمياه استهدفت أربعة محليات بكلفة (20) مليار جنيه، وأضاف أن مشروع زراعة الحيازات الصغيرة استفادت منه (3900) أسرة،  وقال بشير، إن مشروعات القطاع الصحي بلغت أكثر من (34) مليون جنيه.

وشدد أمين الزكاة بالقضارف، على أهمية توزيع المشروعات بعدالة وشفافية وفقا للدراسات الاجتماعية، منوهاً إلى أن آلية الصرف واختيار المحتاجين تمت عبر لجان الزكاة القاعدية بالمحليات.

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط