السلطات تسمح لاتحاد الصحفيين المحلول بالعودة وممارسة عمله رسميا

.

الخرطوم: ناس برس

أصدرت السلطات قرار في إطار إعادة مؤسسات النظام البائد وشخصياته للواجهة هذه المرة بالسماح بعودة اتحاد الصحفيين المنتهية مدته برئاسة الصادق الرزيقي.
في حين، علمت “الراكوبة” إن السلطات سمحت لاتحاد الصحفيين السودانيين المحلول بقيادة الصادق الرزيقي، باستئناف عمله بعد أن تم حظره رسمياً ومواجهة رئيسه ببلاغات لا تزال قيد النظر أمام النيابة بسبب هروب رئيسه من البلاد إلى دولة تركيا.
وابلغ مصدر عليم “الراكوبة” إن الانقلابيين وافقوا لقيادات الاتحاد بالداخل بالعمل، وسوف يدشن الاتحاد عمله رسمياً يوم السبت المقبل من مقر صحيفة المستقلة المتوقفة عن العمل.
وسيبدأ الاتحاد أعماله بفتح التقديم بتمليك سيارات وإسكان الصحفيين وبطاقة للاتحاد الدولي.
ويجي السماح للاتحاد المحلول المنتهية مدته وفقاً لقانونه رغم تكوين الصحفيين السودانيين لنقابتهم بالانتخاب الحر والمباشر واختيار مكتبهم التنفيذي والنقيب الذي يمثلهم بصورة ديمقراطية.
وفي 29 أغسطس الماضي، نجح الصحفيين السودانيين عبر عملية انتخاب حر لأول مرة منذ 30 عاما من انتخاب نقابتهم.
اختتم مجلس النقابة المنتخب الشهر الماضي، دورة اجتماعه العادية بكامل عضويته، وسمى ضباطه الـ 4، بجانب انتخاب 10 أعضاء آخرين مكملين للمكتب التنفيذي.
وفي وقت سابق، أجاز مجلس نقابة الصحفيين السودانيين لائحته الداخلية لتنظيم أعمال المجلس، وانتخاب المكتب التنفيذي.

واختتم المجلس المنتخب دورة اجتماعه العادية بكامل عضويته، .

الراكوبة

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط