“مسنة ” تنام بجانب جثة إبنها المتوفي يومين ..والرائحة تثير شكوك الجيران

 

 

الخرطوم /ناس برس

 

.

في حادثة صادمة وقاسية ، نقلت الشرطة مساء الخميس جثة الشاب الثلاثيني ( أ) الى المشرحة من داخل منزله الكائن بالسلمة ” الكدرو ” .

حيث تلقت الشرطة بلاغ من مواطن يفيد بتسرب رائحة نفاذة من احدى المنازل بحي السلمة ، وشكك الجيران في الرائحة القوية المنبعثة من منزل يقطنه شاب مع والدتة المسنة

وأكد شاهد عيان ل( ناس برس ) أن بعض الجيران بعد أن طرقوا باب المنزل ولم يجدوا إستجاية تسورا السور الى الداخل ، وكانت المفاجاءة ، حيث وجدوا ان الشاب يرقد جثة هامدة ، فيما تجلس والدتة التي تعاني من كسر في” الساق ” أقعدها عن الحركة أمام ابنها الراقد وتنظر اليه في سكون وصمت ، وكانت تردد : ابنى نائم ، وحكى شاهد العيان ان الأم الحاجة ( ز ) ، إنسانة طبيعية ، وعرفت وسط الحي بطيبتها وبساطتها ، تعرضت لحادث حركة كسرت رجلها ، وفي ذات الوقت كانت تعاني من تصرفات المرحوم الذي كان يضربها ، وبشتمها ويطردها من المنزل كلما عاقر الخمرة ، وكان بعض الجيران يعطفون عليها ، لانها ليس لها احد سوى ابنها ( أ) المتوفي ، وهي كانت تقابل معاملتة بالدعاء له وتقول
دائما ” ولدي اعمل ليهو شنو ”

وقال المصدر
انه لم تظهر على الجثة اي أثار او شبهة جنائية .

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط