متحرك درع الصحراء ينقذ اب وابنه من الموت

 

 

.

الخرطوم /ناس برس

 

 

ظلت قاعدة الشفرليت الحدودية هي العمود الفقري الذي يربط جسر التواصل في عمق الصحراء الكبرى ؛ بين السودان وليبيا ومصر ؛ هذه القاعدة التي تتمركز فيها قوات الدعم السريع باكثر من كتيبة و”متحرك درء الصحراء” لها اسهامات كبيرة في محاربة الجريمة العابرة للدول والهجرة غير الشرعية وتهريب الاسلحة والعربات والمخدرات وغيرها من انواع الممنوعات .
كما تقدم قاعدة الشفرليت الجوانب الانسانية المهمة خاصة لاؤلئك الذين يضلون طريقهم في عمق الصحراء وتتقطع بهم سبل الوصول الي مبتغاهم ؛ لذلك نجد قوات الدعم السريع و”متحرك درع الصحراء” لهم القدح المعلى في الجوانب الانسانية ؛ خاصة الذين يتيهون في الصحراء اما في طريق عودتهم الي السودان او مغادرتهم للسودان الي ليبيا ؛ وفي هذه الاثناء تتقطع كل الطرق والسبل بهم مما تكون حياتهم في خطر حقيقي ؛ فمن هذه النماذج فقد تمكنت قوات الدعم السريع متحرك درع الصحراء المرابط بالحدود السودانية الليبية من انقاذ مواطن سودانى وابنه من موت محقق بعد أن ضلا طريقهم فى عرض الصحراء الكبرى وتعطلت سيارتهم لما يقارب “70” يوماً ما ادى الى نفاذ كل مدخراتهم من الأكل والشرب.
هذا الامر كشفه قائد قاعدة الشفرليت العسكرية بالحدود السودانية الليبية العقيد الركن عثمان على عبد المجيد أنه من خلال الدوريات الراتبة للقوات بالصحراء عُثر على المواطن أبو بكر عبد القادر أحمد وأبنه فى عمق الصحراء على بعد مسافة “90” كلم من القاعدة العسكرية وتم إسعافهم وتقديم العون اللازم لهما واصلاح سيارتهما .
كما اوضح عبد المجيد أنّ مثل هذه الأدوار الإنسانية تعتبر من صميم المهام والواجبات التي ظلت تضطلع بها قوات الدعم السريع المرابطة بالصحراء الكبرى بجانب دورها فى مكافحة الجريمة العابرة للحدود والهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر إضافة إلى تأمين معابر الحركة التجارية بين السودان وليبيا.
من جهته قال المواطن ابوبكر عبدالقادر احمد صاحب العربة انهم تحركا مع ابنه من مدينة مليط صوب دولة ليبيا وتعطلت سيارتهما في عمق الصحراء لما يقارب ال”70″ يوما حتى عُثرت عليهم احدى دوريات قوات الدعم السريع وقامت بإسعافهما ونقلهما الى قاعدة الشفرليت العسكرية ؛ مُعرباً عن شكره لقوات الدعم السريع متحرك درع الصحراء على مد يد العون والحماية التي يقدمها للعابرين بالصحراء .
يرى الخبراء بانّ وجود قوات الدعم السريع في قاعدة الشفرليت خفف كثيراً من معتادي الاجرام الذين يتاجرون بالبشر ويهربونهم بصورة غير شرعية ؛ كما ساعد وجود قاعدة الشفرليت من تخفيف معاناة المهاجرين الذين يضلون طريقهم في الصحراء الكبرى ويكون عرضةً للضياع وسط الصحراء الموحشة .
ويشير الخبراء بانّ قوات الدعم السريع متحرك درع الصحراء قد ابلت بلاءاً حسناً في سبيل انقاذ العشرات من المهاجرين الذين تاهوا في الصحراء الكبرى في الحدود بين “السودان مصر ؛ ليبيا” خلال الاشهر الماضية

المزيد من المواضيع:
error: Alert: لاتنسخ !! شارك الرابط