مقالات

رقية أبوشوك تكتب ..  صلاح حاج سعيد ..”الحزن الاليم”                         

 

 

 

مجرد سؤال؟؟

 

 

غيب الموت  امس  “الاربعاء” شاعرنا الجميل “،صلاح حاج سعيد” بعد رحلة عطاء حافلة جعلته من ابرز شعراء الاغنية السودانية وهو يثري وجدان الشعب السوداني ب اروع الكلمات واضعآ لمسات فنية عالية الذوق لكل الذين تعامل معهم من الفنانين وقبل ذلك اللمسات الفنية الجميلة التي دخلت قلوب المستمعين وهم يرددون اجمل الكلمات وبدندون بها لتزيح عنهم الحزن النبيل والشجن الاليم  ليعيشوا حياة جميلة بعيدة عن الروتين الحياتي اليومي .. شاعرنا الجميل كانت لها وقفات جميلة مع عدد من الفنانين الكبار   “مصطفي سيد احمد” حيث كانت ابرز اغنياته على سبيل المثال لا الحصر “الحزن النبيل” و”الشجن الاليم” وغيرها من روائع الكلمات وتعامل كذلك مع ” “محمد ميرغني” فب (ماقلنا ليك الحب قاسي وصعيب من اولو مارضيت كلامنا وجيت براك اهو دا العذاب اتحملو) وغيرهم من الفنانين … نعم فجعت الاوساط الفنية والثقافية برحيله المر المفاجئ وهكذا دائمآ يرحل المبدعون في صمت .. حيث نعاه رئيس واعضاء مجلس السيادة  معددا مآثره حيث قال 🙁 لقد اسهم بشعره في اثراء الوجدان والذوق السوداني وترقية ونهضة الحركة الادبية في السودان من خلال نظمه لاغنياته وقصائده بالحرف النابض بالحسن والحياة) واضاف : (لقد كان الراحل من مبدعي بلادي الافذاذ حيث اعطي لهذا الوطن شعرآ ونثرآ وغناء وهو يبشر بوطن جميل وبأمة لا تلد الا جمال) .. كما احتسبته وزارة الثقافة والاعلام والسياحة ولابة الخرطوم ممثلة في المدير العام الاستاذ “عوض احمدان: والعاملون بالوزارة حيث  قالت (كان للراحل اسهامات مقدرة اثرت  الساحة الفنية بالعديد من الاعمال المتميزة) … اللهم ارحمه يا الله واغفر له .. التعازي موصولة لقبيلة الشعراء والفنانين وعشاق روائعه

اظهر المزيد

desk

موقع ناس برس، موقع اخباري ، يهتم باخبار السودان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى