مقالات

البروفسير عبده مختار .يكتب ..خطر داهم وتهاون مخيف

 

الخرطوم ..ناس برس

الخبـر الذي نشرته صحيفة الانتباهة (18/1/2023) – نقلاً عن (دارفور 24) بأن كبار منتجي وتجار ومروجي (البنقـو) اجتمعوا ووضعوا خطة لمناهضة الحملات الحكومية ضد المخدرات وقد “تعاهدوا على توفير تسليح متطور وأجهزة ثريا” لذلك الغرض.

هذا الخبر يثبت ويؤكـد أن الدولة السودانية قد فقدت هيبتها بالكامل، وأن هؤلاء الذين في موقع اتخاذ القرار عليهم تقديم استقالاتهم وإتاحة الفرصة لمَـن هم في مستوى المسؤولية.

دخول آلاف الحاويات من دولة مجاورة وهي تحمل المخدرات مدسوسة في سلع مختلفة وبعضها مغروس في حلوى الأطفال هذا يعني منتهى الاستهتار من الذين يتجـرأون بإدخالها، ومؤشـر لعدم وجـود حكومة. فلو كانت هنالك “دولة” وحكومة محترمة لها عقل وضمير لاستقال وزير الداخلية ومدير الجمارك ولتمت محاسبة فورية وفصل المسؤولين عن تلك المنافذ التي دخلت عن طريقها هذه المخدرات المدمرة.

يجب تعديل القوانين لتكون أكثر ردعاً بحيث تكون عقوبة الإعدام لكل مَـن يدخل (الآيس) وما شابهه من المخدرات الكيماوية وكل من يتاجر فيه أو يشارك في توزيعه. وأن تكون عقوبة السجن المؤبد لكل من ينتج أو يوزع المخدرات النباتية.

 

لقـد تم في عهد البشير تدمير الدولة (بتدمير مؤسساتها) والآن تحت حكم البرهان يتم تدمير المجتمع فماذا ينتظر البرهان؟!

اظهر المزيد

desk

موقع ناس برس، موقع اخباري ، يهتم باخبار السودان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى