تقارير

البرهان “..هل يقلب الطاولة على الكتلة الديمقراطية !!؟

ناس برس

 

أنسحب من وساطتة

“البرهان “..هل يقلب الطاولة على الكتلة الديمقراطية !!؟

تقرير /نجدة بشارة

 

تداول منصات التواصل الإجتماعي الترجيحات بشأن سحب البرهان وساطتة التي تهدف لتقريب وجهات بين المجلس المركزي ومجموعة ميثاق التوافق الوطني ” الكتلة الديمقراطية ” بصورة نهائية .

حيث كشفت مصادر بحسب “الشرق ” ان اجتماع انتهى ليل الإثنين ببيت الضيافة اجتماع بين رئيس السيادي الفريق اول عبد الفتاح البرهان و مجموعة ميثاق التوافق الوطني .

وقالت المصادر إن البرهان سحب وساطته التي تهدف الي تقريب جهات النظر بين المجلس المركزي و مجموعة ميثاق التوافق الوطني، و أكدت أن البرهان أعلن عن توقف الاجتماعات التي يتوسط حولها .

و أرجعت المصادر توقف البرهان عن الوساطة بسبب تباعد المواقف بين المجلس المركزي و مجموعة ميثاق التوافق الوطني ما ادي الي انسحاب البرهان .

وأكدت المصادر أن البرهان إطلع التوافق الوطني ان الحرية و التغيير تتمسك بطرحها للتعامل مع
المجموعة كتنظيمات منفردة وليس كتحالف .

 

جهيزة تقطع قول كل خطيب ..

 

في السياق قطع المتحدث بأاسم المجلس المركزي للحرية والتغيير شهاب أبراهيم قول كل خطيب واكد في تصريح ل( الصيحة ) : ان الكتلة الديمقراطية هي من سعت الى توسيط البرهان ليجمعها والمجلس المركزي للحرية والتغيير ، واوضح : ( نحن موقفنا ثابت ..لن نتفاهم مع كتلة ) ..ولدينا مواقف مشهودة ولاجديد .

واكد البرهان .. لم يدعونا لاي إجتماع مشترك لأنه يعلم موقفنا من التفاوض مع الكتلة ، وقال : وسائل الاعلام تداولت تأويلات وتحدثت بلسان الحرية والتغيير أن الطرفين توصلا الى طريق مسدود ، لكن لسنا طرف في النقاش ولم تقم وساطة للبرهان بين الطرفين منذ البداية ..كل ماجرى ..من اجتماعات بين الكتلة والبرهان ولسنا طرف فيه

ماهي حقيقة سحب البرهان لوساطتة

 

من جانبها اكدت الكتلة الديمقراطية عن سحب البرهان وساطتة الرامية الى تقريب وجهات النظر بين “المجلس المركزي” .. “والكتلة الديمقراطية” للحرية والتغيير.

واكد القيادي بالكتلة محمد السماني ل( الصيحة ) : سحب البرهان وساطتة بين الكتلة الديمقراطية والمركزي في إجتماع إلتئم امس الاول ببيت الضيافة بين رئيس المجلس السيادي الفريق اول عبد الفتاح البرهان و مجموعة ميثاق التوافق الوطني ” الكتلة الديمقراطية ” .

وقال: إن البرهان سحب وساطته التي تهدف الي تقريب جهات النظر بين وأعلن عن توقف الاجتماعات التي يتوسط حولها بصورة نهائية .

وارجع إنسحاب البرهان بسبب أستمرار تمترس المركزي حول مواقفه الرافضة للتفاوض مع الكتلة ، بينما الكتلة ترفض التفاوض في شكل تنظيمات فردية ونشدد على التفاوض ككتلة .

وبسؤاله عن نفي المجلس المركزي ماتداولتة الوسائط بشان الإجتماعات التي جمع فيها البرهان طرفي الحرية والتغيير ( المركزي ، والكتلة الديمقراطية ) قال السماني : اؤكد ان البرهان جمع بين المركزي والكتلة ست مرات ، واضاف انا على علم بكل الاجتماعات الخمس السابقة والتي مثل فيها عمر الدقير ، والواثق البرير ممثلين عن المجلس المركزي وزاد : لكن الأجتماع الاخير لست متأكد من الطرف الذي مثل المركزي في الاجتماع

ومثل عن الكتلة جبريل ومناوي او جعفر الميرغني

وقال نرفض اي خطوة لتفكيك الكتلة الديمقراطية

ووصف السماني المحاولات التي يقودها المجلس المركزي للحرية والتغيير من أجل إقناع حركتي العدل والمساوة وجيش تحرير السودان بالفاشلة لجهة أن جبريل ومناوي سيرفضان، وأكد في الوقت ذاته أن موقفهم من الإتفاق الإطاري سيظل ثابتا ولن يتغير بالتوقيع على الإتفاق الإطاري.

وإتهم السماني المجلس المركزي للحرية والتغيير بمحاولات تفكيك الكتلة الديمقراطية بسبب رفض التفاوض مع الكتلة ،( ككتلة ) ومحاولة التفاوض مع افراد وتنظيمات منفردة ، واضاف نرفض احتكار المجلس المركزي للقرار السياسي بالبلاد

قلب الطاولة

توقع المحلل السياسي د. عبد الرحمن ابوخريس ان يلجاء البرهان الى 25 اكتوبر جديدة وان ” يقلب الطاولة” على طرفي ، الحرية والتغيير ، المجلس المركزي والكتلة الديمقراطية في ذات الوقت في حال استمرا في التعنت على مواقفهم ، بعد ان وصل الى طريق مسدود في تقريب وجهات النظر بين الجانبين

وزاد : البرهان اصبح يتوغل بعيدا عن خط الجيش الذي يمثل صمام الامان ويغرق في بركة الاحزاب الاثنة وسط هذه التشاكسات والخلافات .

واوضح بان البرهان ليس وسيط في الأطاري ، لانه جزء من الأتفاق الاطاري ، ويسع لتليين مواقف طرفي التغيير ، وفي حال فشل ربما يلجاء للمربع الاول ويقلب الطاولة ، لاسيما وان الجهود الاقليمية ايضا فشلت في تقريب وجهات نظر الطرفين لاسيما المبادرة المصرية التي يرفضها المجلس المركزي وتتقبلها الكتلة الديمقراطية ، فيما يحدث العكس مع المبادرة الاممية

وقال ابوخريس ان البرهان لن يستطيع ان ينكفئ بالأطاري على ( قحت ) ، ويترك حبل الكتلة الديمقراطية معلق ؛ لأن ذلك سوف يقود الى خلل جديد في الحكومة القادمة نسبة لتضييق المشاركة

 

الصيحة

اظهر المزيد

desk

موقع ناس برس، موقع اخباري ، يهتم باخبار السودان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى