تقارير

القضارف ..التقانات الحديثة المخرج للعبور بالزراعة

 

 

القضارف ..التقانات الحديثة فرصه للعبور بالزراعة

 

القضارف ..ناس برس

 

تحتضن   ولاية القضارف  هذه  الأيام معرضا نوعيا للتقانات الزراعية بحثا زيادة الإنتاج و الإنتاجية، فى وقت يعانى فيه الاقتصاد السودانى أزمة حقيقية  ووضع  استثنائي  يتطلب البحث عن كل الحلول الممكنة  لإنقاذه ،  فى ظل  توفر الأراضي الخصبة  الشاسعة و الإرادة للتطور  و يصاحب المعرض تقديم أوراق علمية مهمة تدفع باتجاه تغيير النمط الزراعى القديم باتجاه الطرق الحديثة

حيث دشن  والي القضارف المكلف محمد عبد الرحمن محجوب، وأعضاء حكومته ولجنة أمن الولاية افتتاح معرض القضارف للتقانات الزراعية التاسعة وفعاليات العرض الاقتصادي الذي تنظمه وزارة الزراعة بالولاية وذلك بحضور والي الجزيرة المكلف إسماعيل عوض الله، ووالي كسلا. حيث أكد المهندس عمر أحمد البشير، مدير عام وزارة الزراعة ورئيس اللجنة العلياء للمعرض بأن النسخة التاسعة من المعرض تجئ لمواجهة تحديات الإنتاج والعمل على تجاوزها باتباع التقانات الزراعية والزراعة الحديثة للتقليل من كلفة الإنتاج، وأضاف بأن المعرض سوف يناقش عدداً من أوراق العمل حول قضايا الزراعة بمشاركة عدد من الخبراء والمختصين, وجامعات الجزيرة وسنار والقضارف.

عرض المنتجات

فيما أكد أسامة درزون، رئيس لجنة العرض الاقتصادي بأن إقامة المعرض والملتقى الاقتصادي فرصة طيبة لعرض كل المنتجات والمدخلات الزراعية والعمل على الترويج لجذب المستثمرين والاستفادة من الخصائص والميزات النسبية والعمل على عرض الإنتاج لزيادة الإنتاج والعائدات.إلى ذلك كشف ياسر الصعب رئيس اللجنة المفوَّضة لمزارعي القضارف بأن الزراعة المورد الأساسي للدولة في العائد النقدي وتحقيق الغذاء العالمي، مشيراً إلى أهمية مراجعة عمليات التمويل برفع الثقف ومد فترة سداد السلم بجانب انطلاقة التمويل في منتصف مايو من كل عام، وطالب الصعب بضرورة العمل على معالجة عمليات الإعسار عبر لجنة الغارمين والعمل على إنشاء قوة خاصة لتأمين المشاريع الزراعية.

فرص الاستثمار

ممثل اتحاد المصدِّرين العرب مسعد عبد الحميد،أكد بأنهم يسعون للاستفادة من ثروات السودان والعمل على فتح فرص الاستثمار، وتأسيس عدد من الشراكات مع المزارعين والعمل على إدخال الصناعات التحولية والزراعية للاستفادة من الإنتاج العالي، وأضاف بأنهم خصصوا مبلغ خمسة ملايين يورو، للاستثمار في القضارف للقطاع الزراعي.

عمليات التسويق

وأكد دكتور خضر رمضان، ممثل حكومة ولاية كسلا بأن إنتاج هذا العام كان عالياً لم تحسِّن الدولة في عمليات التسويق وتحقيق العائد المجزي. بدوره كشف عن تراجع عمليات استغلال موارد الدولة في الطبيعة جراء عدم توفير رأس المال والبُنى التحتية لدى المزارعين، وأشار إلى أهمية قيام التجمعات الزراعية بالسودان لإصلاح حال الزراعة. من جانبه أكد والي الجزيرة المكلف إسماعيل عوض الله,أن ولايات السودان المختلفة وقعت مذكرة تفاهم للاهتمام بقضايا الزراعة، وأشار إلى المعرض نجح في توطين الزراعة بالآلة، مؤكداً نقل تجربة ولاية القضارف الرائدة في الزراعة للولايات للنهوض بالزراعة. ممثلة وزارة التجارة الاتحادية أم سلمة محمد أحمد، أكدت بأن الزراعة هي المورد الحقيقي للدولة وأكدت بأن تجربة القضارف في اتباع التقانات الزراعية يعزز من عمليات الصادرات الزراعية وقدرة الدولة لزيادها.
التسويق الزراعي
والي القضارف المكلف محمد عبد الرحمن محجوب، أكد سعي حكومته للتسويق وربط المزارعين بكل العمليات التقنية والإنتاج من أجل الصادرات ذات القيمة المضافة, والعمل على الدخول في شراكات مع القطاع الخاص في ظل ارتفاع كلفة الإنتاج، مؤكداً التزام حكومته والمصارف والمركز بتحديد سعر السلم منذ بداية العمليات والعمل على توفير محفظة لتمويل الزراعة. ودعاء عبد الرحمن المصدَّرين العرب وريادة الأعمال بفتح حسابات والدخول في شراكات استثمارية، وشدَّد على أهمية مساهمة المزارعين في تأهيل وترفية البُنى التحتية، وأشار عبد الرحمن إلى أهمية توفير التمويل الأصغر للجمعيات الزراعية والشباب الناشطين خاصة في قرى مهجري ستيت، وكشف والي القضارف عن تعاقدات وشراكة زراعية بستانية مع ولايتي سنار والجزيرة لإنتاج الفواكة والزراعة البستانية.

الولايات المجاورة

كشف والي الجزيرة إسماعيل العاقب، عن جهود تقوم بها ولايات الجزيرة ونهر النيل والقضارف وسنار وكسلا لمكافحة الجريمة العابرة بسهل البطانة ممثلة تجارة المخدرات, وتهريب البشر والنهب وتهريب المحاصيل إلى دور الجوار وذلك من خلال الاتفاق الذي تم بين ولاة الولايات الخمس المجاورة لسهل البطانة.

اظهر المزيد

desk

موقع ناس برس، موقع اخباري ، يهتم باخبار السودان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى