سري وخطير.. رشاد العليمي اخواني بخاصرة المؤتمر الشعبي ومدعوم سعوديا لتفكيك الحزب


سري وخطير.. رشاد العليمي اخواني بخاصرة المؤتمر الشعبي ومدعوم سعوديا لتفكيك الحزب

عاد رشاد العليمي الى الواجهه من جديد لتنفيذ اجندة اخوانية دون علم السعودية لحقيقته الاخوانية وبدعم منها لتفكيك حزب المؤتمر الشعبي العام في اطار خطة ممنهجة وبدراسة فائقة التعقيد والتخطيط

 

وقالت مصادر سياسية في الرياض ان رشاد العليمي رئيس ما يسمى بالائتلاف الوطني الذي يضم عدة احزاب من بينها الاصلاح وتم اقحام حزب المؤتمر الشعبي العام فيها يعمل على تفكيك المؤتمر الشعبي وتقسيمه، انتقاما وحقدا عقب قرار فصله من الحزب بقرار رسمي ايام الشهيد الزعيم علي عبدالله صالح.

 

وكشفت المصادر ان المدعو رشاد العليمي، حاول شراء عدد من قيادات المؤتمر الشعبي المتواجدة في القاهرة وعدة دول اخرى مقابل تحضيرهم لاجتماع للجنة الدائمة للمؤتمر بالخارج ليتم انتخابه امينا عاما للحزب، مشيرة ان البعض رفض اموال العليمي واتهموه بالخيانة والعمل مع حزب الاصلاح الاخواني لتفكيك وتقسيم الحزب.

 

ويبذل العليمي جهدا كبيرا لتنفيذ سياسة الاخوان في الرياض لايهام السعودية والتحالف بانه الرجل المنشود لقيادة الحزب، ووصفت المصادر العليمي بانه طعنة في خاصرة المؤتمر الشعبي.

 

وحذرت المصادر كافة قيادات وقواعد المؤتمر الشعبي من المؤامرة التي يقودها المدعو رشاد العليمي، مشددة على ضرورة ان يتم اتخاذ موقف واحد تجاه تصرفات وتحركات العليمي وايصال رسالة للسعودية بان لا تنخدع بالوهم الذي يبيعه العليمي لها.

المصدر : خاص